أثار مدينه بنها

منطقة تل اتريب وحمامات اتريب

لقد تاكد لعلماء المصريين ان تاريخ هذه المدينة يرجع على الاقل الى الاسرة الرابعة الفرعونية وهى الاسرة التى اسسها الملك ( سنفرو ) حوالى 2613 ق.م ومدينة بنها الحالية قامت على الجزء الغربى من اتريب القديمة التى اختفت على مر الزمن تحت الزراعات والمنشأت البنائية الحديثة ولم يتبق من اتريب الاثرية سوى اجزاء يسيرة ترتفع عن الارض على شكل تلال يطلق عليها مجازا ( تل اتريب )حاليا من الناحية الشرقية من مدينة بنها ومن اهم المواقع الاثرية بها حمامات اتريب الاثرية وهى حمامات شبه متكاملة وليس المطلوب فيها الاغتسال فقط بل كانت تستخدم كمنتديات تجمع الاهالى وقت الظهيرة للمناقشة ومن اهم مكونات الحمام صالة الاستقبال وخلف الملابس وصالة الالعاب كما توجد حجرات تسخين المياه ومواسير لتصريف المياه الباردة والساخنة وقد بنيت الحمامات بالطوب الاحمر المكسو بطبقات من ( جير – رمل – حمرة ) وقد تعرضت الحمامات للعوامل الجوية من رياح وامطار وتغير في درجات الحرارة مما أثر كثيرا على أجزائها . التابوت الاثرى ( بف ثيو امون ) وهو تابوت من الحجر الجيرى وجد بشارع فريد ندا باتريب ببنها وهو موجود فى مكانة وهو في حالة جيدة ويحمل التابوت من جميع جوانبه شريطا من الكتابة الهيروغليفية التى تلف معظمها بسبب الاحوال الجوية والتابوت يحمل اسم ( بف ثيو امون ) ويدعى ايضا ( تا أم حر امون ) وهو المشرف على الحريم الملكى ورئيس الخزانين