محافظ القليوبية يطلق أسماء اثنين من شهداء طوخ على مدرستين

قرر اللواء محمود عشماوي محافظ القليوبية، إطلاق اسم اثنين من شهداء العملية الشاملة على مدارس، تخليدًا لذكراهم، وهم الشهيد محمود عماد دغش، ابن قرية بلتان، على مدرسة بلتان الثانوية بنين، بالإضافة إلى اسم الشهيد أحمد رضا عواد بدر ابن قرية كفر العمار، على مدرسة كفر العمار للتعليم الأساسي، تخليدًا لذكراهم.

وأوضح عشماوى فى بيان له اليوم أن دماء الشهداء من أبناء الوطن لن تضيع هباءاً، وأن تلك الحوادث الإرهابية، لن تزيدنا إلا إصرارًا وعزيمة على ملاحقة الإرهاب واستئصاله من جذوره لاستعادة الأمن والاستقرار، وبناء مصر الجديدة التي نحلم بها.

وأكد عشماوي أن الإرهاب لن يثنى المصريين ،عن بناء دولتهم الحديثة وسوف يزيد تماسكهم ولن ينال الإرهاب الغاشم من عزيمتهم في بناء الوطن.

ومن جانب آخر عقد محافظ القليوبية اليوم إجتماعا مع مسئولي شركة نستلة، لدراسة تنفيذ عدد من المشروعات الخدمية لمواطني قرى جمجرة وكفر الأربعين بمركز بنها ،حيث ناقش المحافظ مع الحضور تطوير ورصف طريق مدخل قرية جمجرة بطول بتكلفة 15 مليون جنيه ،وتبطين ترعة السنيتي ،حيث وجه المحافظ تعليماته للجهاز التنفيذي بالتنسيق وعمل محضر إنضمامى بالطريق ،للتأكد من الإنتهاء من جميع المرافق وإخطار الشركة بالبدء في التنفيذ بمجرد الإنتهاء من المحضر.

كما ناقش عشماوي مع مسئولي الشركة ،تنفيذ مبادرة للكشف عن فيروس سي للإعلان عن جمجرة خالية من فيروس سي ،ويهدف المشروع إلى فحص 5 آلاف مواطن .