قوات كمين “شبلنجة” تُنقِذ أستاذاً بعلوم بنها

قوات كمين “شبلنجة” تُنقِذ أستاذاً بعلوم بنها

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

تمكنت قوات الأمن بكمين شبلنجة ببنها، من إنقاذ محمد حسين عواد ” 55 سنة ” أستاذ بكلية العلوم جامعة بنها” ومقيم بالزقازيق الشرقية عقب إصابته بانخفاض شديد فى ضغط الدم بالقرب من الكمين.

تلقى اللواء مجدي عبد العال، إخطارًا بأنه أثناء قيام قوة كمين شبلنجة الحدودي مع محافظة الشرقية، والتابع لمركز شرطة بنها بممارسة مهام عملهم في الكمين تلاحظ لهم وقوف إحدى السيارات على مقربة من الكمين وتحمل أرقام ( 9478 ط أ ع)، فقام ضابط الكمين على الفور بالتوجه للسيارة لاستطلاع الأمر.

تبين أن قائد السيارة يعانى من انخفاض شديد فى ضغط الدم وتبدو عليه علامات الإجهاد الشديد فقام على الفور بالإتصال بغرفة عمليات النجدة وإبلاغها بالأمر والتى قامت بدورها بالاتصال بغرفة عمليات الإسعاف.

على الفور، وصلت سيارة الإسعاف للكمين، وتم نقل قائد السيارة إلى أقرب مستشفى لإسعافه وتزامن وصولها مع وصول العميد  مدير إدارة تامين الطرق والمنافذ والذى قام بإصطحابهم إلى مستشفى بنها التعليمى لإسعاف المريض وتبين أنه يدعى ” محمد حسين عواد ”  55 ” سنه ويعمل استاذا بكلية العلوم جامعة بنها” ومقيم الزقازيق الشرقية.

ووجه مدير أمن القليوبية، العميد عصام الغزالى رئيس قسم الإعلام والعلاقات العامة بالمديرية لزيارة المريض والاطمئنان على حالته الصحية، وغادر المستشفى عقب تلقي العلاج اللازم.

وعقب ذلك قام المريض بالتوجه لمديرية أمن القليوبية وووجه الشكر لقيادات وزارة الداخلية ومديرية أمن القليوبية على جهدهم فى رعاية المواطن وحمايته  كما وجه الشكر لقوة كمين شبلنجه وعلى اهتمامهم بالحالة وسرعة نقله للمستشفى.