علاقة جنسية وراء مقتل رقيب شرطة بالقليوبية

علاقة جنسية وراء مقتل رقيب شرطة بالقليوبية

استطاعت أجهزة الأمن بالقليوبية من حل لغز العثور على جثة داخل شوال أزرق مكتف الأيدى والأرجل وملفوف بحبل من الخارج، والجثة فى حالة تحلل.

فقد تلقى مدير أمن القليوبية اللواء أنور سعيد إخطارًا من مأمور قسم القليوبية يفيد بتلقيه بلاغًأ من أهالى عزبة السعادنة التابعة لمحافظة القليوبية بالواقعة.

وعلى الفور تم تشكيل فرقة من البحث الجنائى، وتوصلت إلى أن الجثة لشخص يدعى سامى عبدالسميع الصاوى رقيب سرى من قوة قسم شرطة حلوان أمن القاهرة ومقيم شارع أحمد قنديل الواقعة فى دائرة القسم ويبلغ من العمر 41 سنة، وهو متغيب من المنزل من تاريخ 22 مارس2017، وأشارت التحريات إلى أن المجنى عليه كانت له علاقات نسائية غير مشروعة.

وتوصلت التحريات إلى الجناه وهم “رضا.ع.م” البالغ من العمر 45 سنة، و”تحيه.ع.م” البالغة من العمر 40 سنة، و”صبيحة.ع” البالغة من العمر 48 سنة، والثلاثه اشقاء.

وبمواجهة المتهمين اعترفوا بالواقعة، وأنهم قاموا بها بسبب أن المجنى عليه كان قد عقد قرانه على المتهمه الثانية منذ 16 عامًا، لكن لم يتم الزواج وقد تزوجت من شخص أخر، ومنذ 3 سنوات ذهبت إليه بسبب وجود خلافات مع زوجها فاستغل المجنى عليه الوضع وأقام علاقة غير مشروعه معها وقام بتصويرها فى أوضاع مخله لاخضاعها لرغبتها، ومنذ فترة طلب أن يمارس الرزيله معها ومع شقيقتها المتهمة الثالثه، فذهبت المتهمه الثانية وأخبرت المتهم الأول والمتهمه الثالثه. واتصلت بالمجنى عليه وأخبرته أنها وافقت وانها منتظرها بمسكنها وعنما ذهب للشقه حتى قام المتهم الأول بضرب المجنى عليه بشاكوش على رأسه أوقعه أرضًأ ثم قام بخنقه بيده حتى أن تأكد من وفاته وقاموا بنقله بمركبة توك توك وإلقاوه بمكان العثور عليه.

وتم تحرير محضر بالواقعة وإحالته للنيابة لمواصلة التحقيقات فى القضية.

المصدر: المصريون