عروس تلقى مصرعها بسبب الاهمال الطبى بالقليوبية

وفاة أم تدعى “ريهام.س” البالغة من العمر 25 سنة مهندسة، ومن سكان قرية مرصفا مركز بنها بمحافظة القليوبية

عروس تلقى مصرعها بسبب الاهمال الطبى بالقليوبية

وفاة أم تدعى “ريهام.س” البالغة من العمر 25 سنة مهندسة، ومن سكان قرية مرصفا مركز بنها بمحافظة القليوبية، بأحد المراكز الطبية ببنها أثناء دخولها المركز لتنجب أول طفله لها بعد أول عام من الزواج. دخلت الأم لتلد بنتها وهى فى كامل صحتها ولكنه تلقى مصرعها، والطفلة المولوده التى تدعى “ملكية” بين الحياة والموت فى قسم العناية المركزة بسبب الإهمال الطبى.

يقول زوج المجنى عليها المدعو “محمد شحته” البالغ من العمر 26 سنة وهو طبيب امتياز بمستشفى بنها الجامعى، أنه كان من المقرر أن تولد زوجته بحد أقصى فى 18 من الشهر الجارى، لكن فى صباح يوم الاربعاء الموافق 15 من الشهر الجارى بدأت الزوجة تشعر بآلام الوضع، فقام الزوجان بالاتصال بالطبيبة المتبعة التى تدعى “بسمة.ص” استشارى النساء والتوليد التى كانت تتابع شهور الحمل مع زوجته واتجها إلى “مركز زينة الحياة” للولادة، وقامت طبيبة فى المركز تدعى إيمان بصرف عقار “مثير” لانقباض الرحم وتركت الممرضة لتعطيها الجرعة داخل المخلول، وعندما قلت أن هذا العقار خطر على الحمل ردت على الممرضة وقالت أن العقار يسير فى المحلول ببطء. ولكن جاءت الدكتورة إيمان وقامت بتسريع المحلول مما تسبب فى حدوث انقباضات عنيفة بالرحم لدى زوجتى.

وتابع الزوج أنه بالفعل تم ادخال الزوجه لغرفة الولاده، وهو دخل غرفة العمليات لحضور الولاده فتفاجأ بطلب الطبيبة من العاملات أن يقمنا بالضغط على بطن زوجتى للمساعدة فى تخريج الجنين، مما تسبب فى تعرض الجنين لمخاطر كبيرة وشعرت زوجتى بألم شديد. ثم قامت الطبيبة بأعطاء زوجتى مخدر، وخرجت الطفلة عندها توقف فى عضلة القلب وارتخاء تام فى جميع عضلات جسمها وقاموا بإدخالها الإنعاش دون وجود طبيب أطفال متخصص.

وتابع أنه تم نقل الزوجه لغرفة الافاقة ولكنها لم تفيق، فأسرعت الطبيبة مهرولة إلى خارج المستشفى. وتعرضت الزوجه لنزيف حاد وتحول السرير إلى بحر من الدماء، ثم وجدت زوجتى لا نبض، فقالوا لى لا يوجد دواء ويجب نقلها إلى مستشفى بنها التخصصى. وعندما تم نقل الزوجه إلى المستشفى كانت فى حالة صعبة وتم ادخلها غرفى العمليات لاستئصال الرحم، مما تسبب فى استمرار تخدير الزوجة لمدة ثلاث ساعات وحدث فشل فى عضلة القلب، ترتب عليه فشل كلوى وتنفسى وفشل بجميع وظائف الجسم، ودخلت الزوجه فى غيبوبة تامة وأصبحت فى حالة “موت إكلينيكيا”.

وقد قام الزوج بتحرير محضر بالواقعة وإحالته للنيابة لمواصلة التحقيقات فى القضية، واتهم فيه الطبيبة “بسمة.ص” بالإهمال الطبى.

المصدر: دوت مصر