شاهد.. «أصلها ملهاش صاحب».. القمامة تحاصر بنها

شاهد.. «أصلها ملهاش صاحب».. القمامة تحاصر بنها

(أصلها ملهاش صاحب ).. عبارة تطلق على أسوار الجامعات والمدارس والمستشفيات والمؤسسات الحكومية، التى تحولت فى محافظة القليوبية إلى مقالب عمومية للقمامة، وتتحرك إليها خطوط سير لودرات مجالس المدن لرفع بعض الكميات القليلة ليوم أو أكثر، وتبقى القمامة طوال أيام الأسبوع لتنتظر من يزيلها.

المشهد يبدو أكثر قسوة فى مدينة بنها، وتحديدً مبنى كلية التجارة، وبامتدادد سورها يقع أكبر مقلب عمومى للقمامة بمدينة بنها، تحول إلى مرتع لمربى الأغنام، ما يعد مصدرًا للتلوث بالمنطقة التي تعج بالطلاب والعاملين وأعضاء هيئة التدريس وآلاف السكان.

العاملون والأساتذة وطلاب كلية التجارة بجامعة بنها التى من المفترض أن تصدر العلم، صارت بؤرة إشعاع للتلوث ما دفع أعضاء هيئة التدريس والطلاب والعاملين بها يطلقون صيحات استغاثة بمحافظ القليوبية، اللواء محمود عشماوي، ورئيس الجامعة، الدكتور السيد يوسف القاضي، ورئيس مدينة بنها، نجوى العشيرى، وكافة المسئولين عن البيئة والصحة، بعد أن هاجمتهم الزواحف والحشرات والكلاب الضالة التى صارت تسكنها.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع الوفد ولا يعبر عن وجهة نظر بنهاوى وانما تم نقله بمحتواه كما هو من مصدره ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر.