حبس عميد تربية بنها 4 ايام بسبب تسريب الامتحانات لإحدى الطالبات

قررت النيابة العامة حبس عميد كلية التربية ببنها ، وإحدى طالبات الدراسات العليا 4 أيام ، بسبب تورطه فى إفشاء أسئلة امتحان إحدى المواد، التى يحاضرها لإحدى الطالبات، واستغلال نفوذه لدى باقى زملائه من أعضاء هيئة التدريس لمساعدتها فى باقى المواد.

وتمكن رجال الرقابة الإدارية من ضبط أوراق الإجابة الخاصة بالمادة وتبين عدم إجابة الطالبة علي أحد الأسئلة فما كان من العميد إلا أن ألغى السؤال الذى لم تجاوب عليه الطالبة على مستوى كل الطلاب وإعادة توزيع درجاته على باقى الأسئلة التى أفشاها لها القي القبض علي المتهمين وبالعرض علي النيابة أمرت بحبسهما.

كانت المعلومات السرية قد وردت لرجال الرقابة الإدارية بالقليوبية بقيام العميد بالتورط مع إحدي الطالبات في إفشاء وتسريب الإمتحانات الخاصة بالدراسات اللعليا في المادة التي يقوم بتدريسها والمواد الأخري التي يطلع عليها بحكم منصبه كعميد الكلية بعد إجبار الأساتذة علي ذلك.

بالعرض علي رئيس هيئة الرقابة الإدارية فأمر بسرعة ضبطه حيث تم إعداد كمين بالصوت والصورة وتم رصد لقاءات العميد والطالبة بمكتبه وخلال تواجد العميد والطالبة ألقي رجال الرقابة الإدارية القبض عليهما وبمواجهتهما بالتسجيلات والأدلة إعترفا بالواقعة حيث تبين ان العميد سرب للطالبة أسئلة إمتحان مادة طرق التدريس وعندما لم تقم بالإجابة علي أحد الأسئلة قرر إلغائه من ورقة الأسئلة وتوزيع درجاته كما قام بإستغلال نفوذه لدي باقي زملائه لمساعدتها دون وجه حق.

هذا المقال نقلا عن موقع اليوم السابع