“الطرق والكباري” تفشل في الانتهاء من “شبرا – بنها”

“الطرق والكباري” تفشل في الانتهاء من “شبرا- بنها”

طريق شبرا - بنها
طريق شبرا – بنها

فشلت هيئة الطرق والكباري، في الالتزام بتعليمات الدكتور جلال سعيد وزير النقل، بالانتهاء من مشروع طريق ” شبرا – بنها” الحر في أكتوبر الحالى، وتم الإعلان عن تأجيل المشروع إلى العام المقبل مجددا.
وكشفت مصادر مسئوله بالهيئة، أن السبب في ذلك هو تباطؤ معدلات التنفيذ عن المخطط لها، رغم انتهاء الهيئة من حل أزمة نزع الملكية من الأهالي التي أعاقت تنفيذ المشروع منذ عشر سنوات، مضيفة أن المشروع يتطلب 6 شهور أخرى على أقل تقدير للانتهاء منه بسبب الأعمال الصناعية المصاحبة للمشروع، والتي يبلغ عددها 41 كوبرى و30 نفقًا يتكلف تنفيذها 2.5 مليار جنيه.
من جهته يعقد الدكتور جلال السعيد وزير النقل، اجتماعات دورية مع قيادات هيئة الطرق والكباري والشركات المنفذة للمشروع، وقيادات إدارات شرطة المرور، إضافة إلى جولاته الميدانية على أرض الواقع وزيارة المشروعات ولقاء المحافظين، بهدف المتابعة المستمرة والحث على رفع معدلات التنفيذ وتذليل معوقات التنفيذ، مشددا أكثر من مرة على إنهاء مشكلات نزع الملكية وتعويض الأهالي المتضرري، حيث رصدت هيئة المساحة 2 مليار جنيه لحل الأزمة.
وأكد “سعيد” أنه لن يقبل بتأخر تنفيذ المشروع أكثر من ذلك، وانه سيتابع معدلات التنفيذ بنفسه من خلال لجان المتابعة بالوزارة، التي ستراقب بكل حزم وحسم معدلات تقدم الأعمال بالمشروع، قائلا: “لن أسمح بوجود أي تقصير”.
من جانبه استنكر اللواء عادل ترك رئيس هيئة الطرق والكباري، اتهام الهيئة بالتقصير والتخاذل في الانتهاء من المشروع في الموعد المحدد له، قائلا: أن نسبة الإنجاز في المشروع بلغت مع بداية أكتوبر الحالى 70% وهو الأمر الذي لا يمكن إنكاره، موضحا أن الهيئة قفزت بنسبة الإنجاز من 15 % إلى 70% في فترة 6 شهور وهى فترة وجيزة جدا، بمجرد التمكن من الوصول إلى التسوية الملائمة مع ملاك الأراضي وضمها إلى المشروع.
كما أكد ترك على أن الهيئة استطاعت الانتهاء من اغلب أغلب الأعمال الصناعية بالطريق من أنفاق وكبارى، فضلا عن وجود نحو 17 كم بالطريق ستبدأ بها طبقة الأساسات خلال شهر، التي يليها طبقة الأسفلت.
وكانت الحكومة قامت بضم طريق «شبرا -بنها» إلى المشروع القومى للطرق الذي دشنه الرئيس عبدالفتاح السيسى خلال أغسطس 2014 ليتم الانتهاء منه خلال عام واحد، إلا إن المشروع واجه معوقات عدة ادت إلى عدم الانتهاء منه حتى الآن.
و يشمل المشروع إنشاء طريق حر جديد مزدوج بعدد 4 حارات لكل اتجاه بعرض 3.75 متر للحارة الواحدة، ويصاحبه إنشاء 41 كوبرى و30 نفقًا بتكلفة تبلغ 2.5 مليار جنيه، على امتداد مساره الذي يصل إلى 42 كيلومتر، وسيساهم في تخفيف الضغط المرورى على طريق القاهرة – الإسكندرية الزراعى الذي تمر عليه نحو 140 ألف سيارة في اليوم، كما يختصر المدة الزمنية للوصول من شبرا إلى بنها في 20 دقيقة فقط بدلا من ساعة كاملة على الطريق الحالى.