السكة الحديد تُحمّل مسئولية حوادث القطارات للركاب فى منشور بمحطة بنها

السكة الحديد تُحمّل مسئولية حوادث القطارات للركاب فى منشور بمحطة بنها

«الهيئة غير مسئولة عن مقابلة القطارات بعضها لبعض، مع أطيب التمنيات للسادة الركاب بسلامة الوصول»، عبارات ضمتها لوحة الإعلانات بمحطة بنها، وتسببت فى حالة من السخرية بين الركاب، على خلفية تفسيرهم جملة «مقابلة القطارات بعضها لبعض» على أنها إخلاء مسئولية الهيئة عن حوادث القطارات خاصة بعد حادث قطارى الإسكندرية الأخير الذى راح ضحيته العشرات من الركاب فضلاً عن مئات المصابين.

فيما أكدت مصادر بالمحطة أن جملة «مقابلة القطارات» لا تعنى الحوادث، إنما تعنى انتظار القطارات على الخطوط الفرعية والرئيسية، وهو أمر متعارف عليه فى مفردات السكك الحديدية منذ إنشاء الهيئة. وقال خالد نبيل، موظف بالقاهرة، إنه صعق عند رؤيته تلك الجملة تذيّل مواعيد جدول قطارات «بنها- الزقازيق» و«القاهرة- الإسكندرية»، لافتاً إلى أنه اكتشف الأمر بعد تغيير مواعيد القطارات عقب حادث تصادم قطارى الإسكندرية وتعجب من قيام الهيئة بوضع الجملة فى جدول المواعيد، واتفق معه ناصر على، مؤكداً أن ما حوته لوحة الإعلانات أصبح مثاراً لحديث الركاب الساخر والغاضب فى الوقت ذاته، فيما تهكم رواد مواقع التواصل الاجتماعى مشيرين إلى أن الحكومة تُحاول إخلاء مسئوليتها عن حوادث القطارات وكأنها تحذر الركاب وتؤكد أن استقلالهم القطارات على مسئوليتهم الشخصية واختتموا بعبارة: «احتمال يكتبوا التعليمات دى على التذاكر».

مصدر داخل المحطة، طلب عدم نشر اسمه، أكد أن الجملة التى أثارت الجدل لا علاقة لها بحوادث القطارات أو التصادم وموجودة فى جداول قطارات محطات التفرع مثل محطة بنها ودائماً ما تذيّل الجداول المطبوعة من الهيئة ويتم تعليقها بالمحطات وهى بالنص: «هذه المواعيد قابلة للتغيير والتعديل فنلفت نظر الجمهور إلى الإعلانات التى تصدر بذلك والهيئة غير مسئولة عن تأخير مسير القطارات ولا عن عدم مقابلتها ببعضها فى محطات تفرع الخطوط»، وتضم جدول المواعيد المطبوع بواسطة الهيئة، مشيراً إلى أن الجملة جاءت فى الجداول المحررة عن طريق موظفى المحطة وتم صياغتها بأسلوب تسبب فى الخلط بين المواطنين، خاصة بعد حوادث القطارات الأخيرة بالتزامن مع أزمة تأخر القطارات، مشيراً إلى أنه سيتم رفع الجملة من الجدول وتصحيحها بالعبارات الصحيحة وتصحيح الآية الكريمة وإحالة من حررها للتحقيق.

وأوضح أن هذه التعليمات صادرة من الهيئة وموقعة من وزير النقل ورئيس الهيئة منذ سنوات طويلة وتقضى بحجز قطار على خط فرعى أو طوالى لانتظار مرور قطار آخر، فقانوناً لا يصح حجز قطار بنها الزقازيق مثلاً لانتظار ركاب قطار الإكسبريس القاهرة الإسكندرية الراغبين فى استكمال وتغيير الرحلة فى بنها إلى الزقازيق والعكس، لافتاً إلى أن بعض الحالات يكون هناك فترة سماح فى هذا الأمر ويجوز التجاوز فيها ما بين 5 أو 10 دقائق ولكن أكثر من ذلك يكون مخالفاً للتعليمات، وحذر المصدر من تداول المعلومات بشكل خاطئ يؤدى إلى إثارة البلبلة والشائعات، خاصة فى ظل الظروف الحالية لأن الحوادث قضاء وقدر ويكفل القانون حقوق المتوفين والمصابين فيها ويعاقب أيضاً المتسببين.

وسيطرت حالة من الغضب على الركاب بالإسكندرية، بسبب التزاحم اليومى على رصيف محطتى سيدى جابر ومحطة مصر لانتظار القطارات بالتزامن مع عدم إعلام معاون ورئيس المحطة أو العاملين بمواعيد قدوم القطارات، واشتكى رواد المحطة من تأخر القطارات عن مواعيدها. وقال مصدر بهيئة السكة الحديد إن سبب تأخر القطارات إصرار السائقين على مراجعة صيانة القطارات قبل بدء الرحلة حفاظاً على سلامة الركاب وأرواح المواطنين ومنعاً لتكرار الحوادث، مشيراً إلى أنه طالب أن يكون سائق القطار حاصلاً على تعليم عالٍ ليكون على دراية كاملة بماكينات القطار على عكس الحاصلين على الابتدائية والإعدادية، مؤكداً أن سائق القطار مثله مثل سائق الطائرة يجب أن يحصل على التعليم والتدريب الكافى، لأنه يحمل معه أرواحاً كثيرة.

من ناحية أخرى، توقفت حركة القطارات على خط «طنطا- كفر الشيخ»، أمس، لتعطل القطار المقبل من قلين والمتجه لشربين بمحطة سخا، كما توقف قطار «قلين- كفر الشيخ» فى محطة «نشرت»، ما أدى إلى توقف حركة جميع القطارات، وأثار غضب المواطنين الذين تأخروا عن أعمالهم، كما توقفت حركة سير السيارات المقبلة من محلة موسى وقلين وميت والقرى الواقعة على خط كفر الشيخ- قلين بمزلقان سخا، وأكد مصدر بالسكة الحديد إجراء عملية تحريك القطار من محطة سخا لمرور السيارات المكدسة على الطريق وتسيير حركة القطارات.

فيما تعطل قطار ركاب بمحطة سكك حديد المنشاه بسوهاج، ما نتج عنه توقف الحركة لمدة 3 ساعات و10 دقائق، وأوفدت هيئة السكك الحديدية فنيين لفحص القطار وتبين وجود عطل ميكانيكى فى الجرار، وتم استبداله بمعرفة الهيئة واستأنف القطار رحلته، ونتج عن الواقعة تأخر القطار رقم 983 إسبانى «أسوان- القاهرة» لمدة 10 دقائق، والقطار رقم 980 مخصوص «القاهرة- أسوان» لمدة 20 دقيقة، وتم اتخاذ الإجراءات التأمينية أثناء توقف القطارات، وتحرر محضر بالواقعة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع الوطن ولا يعبر عن وجهة نظر بنهاوى وانما تم نقله بمحتواه كما هو من مصدره ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر.