اعترافات المتهمين فى قتل عروس بنها

استطاعت قوات الأمن بالقليوبية أن تلقى القبض على باقى المتهمين فى قضية قتل تقى المعروفة بعروس بنها، وهم ثلاث أشقاء وصديق أحدهم.

اعترافات المتهمين فى قتل عروس بنها

استطاعت قوات الأمن بالقليوبية أن تلقى القبض على باقى المتهمين فى قضية قتل تقى المعروفة بعروس بنها، وهم ثلاث أشقاء وصديق أحدهم.

فاستطاعت قوات الأمن أن تلقى القبض على المتهم الرئيسى المدعو “حسان.ص.م” البالغ من العمر 19 سنة طالب بالصف الثالث الثانوى الزراعى ويعمل كفران فى مخبز والده وهو أحد جيران الضحية فهو يسكن فى شارع أبو بكر الصديق فى العقار المقابل لعقار الضحية. والمتهم الثانى المدعو “أحمد.ح.ق” طالب ومقيم أيضًا فى العقار الملاصق لعقار المجنى عليها. كما ألقت قوات الأمن القبض على “محمود.ص.م” البالغ من العمر 16 سنة ويعمل كفران وهو شقيق المتهم الأول لتخبئة المسروقات لديه، و”أميرة.ص.م” البالغة من العمر 20 سنة وهى شقيقة المتهم الأول لأنها ساعدت على تخبئة شقيقها رغم معرفتها بجريمة القتل والسرقة التى قام بها.

وأكد كلًا من المتهم الأول والثانى أنهما كانوا يخططون لسرقة منزل الضحية لمعرفتهم بثراء عائلتها ووجود مصوغات ذهبية بالمنزل، واستغلا فرصة ذهاب الأسرة إلى لنقل أثاث العروس إلى منزلها الجديد لمنزل خطيبها، وأثناء اقتحامهما للمنزل تفاجأ بوجود تقى وأثناء محاولتها الهرب والاستغاثة بالجيران، قاموا بالإمساك بها وطعنها بالسكين 19 طعنه فى أنحاء مختلفة فى جسدها، وقاموا بسرقة دبلتها وهاتفها المحمول وهاتف والدتها، وفرا هاربين.

أما أشقاء المتهم الأول أنكروا علمهم بالواقعة وأنهم ليس لهم علاقة بجريمة السرقة والقتل، قائلين “إحنا اتفاجئنا بالحاجات دي فى الدولاب وما نعرفش إنها مسروقات”.

وقررت نيابة مركز بنها برئاسة المستشار حسن والى والمستشار مصطفى حشمت وكيل النيابة حبس شقيقى المتهم الرئيسى فى واقعة القتل والسرقة لتورطهم فى القضية من خلال إخفائهم المسروقات 4 أيام على ذمة التحقيقات، مع استمرار حبس المتهم الأول والثانى.

المصدر: الدستور