ارتفاع أسعار الأضاحي يسبب غضب بين أهالي القليوبية

ارتفاع أسعار الأضاحي يسبب غضب بين أهالي القليوبية

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

يعاني أهالي القليوبية أمن ارتفاع أسعار اللحوم مع اقتراب عيد الأضحى المبارك، في ظل موجة الغلاء التي تشهدها جميع محافظات مصر، وذلك على الرغم من انتشار أسواق المواشي بالمحافظة مثل سوق الأحد بشبين القناطر وسوق الإثنين في بنها وسوق الخميس بطوخ وسوق السبت بالخانكة.

وقال عادل سعيد أحد تجار الماشية إن أسعار الكيلو الحي في الماشية ارتفعت بشكل كبير حيث وصل كيلو الجاموسي الــ 37 جنيها للكيلو و38 جنيها للبقري والضاني 40 جنيها.

وأوضح سعيد عدلي جزار أن السبب في ارتفاع أسعار اللحوم هو ارتفاع أسعار الأعلاف للضعف نتيجة زيادة الدولار، وبالتالي فالتاجر ليس له دخل في رفع السعر.

ويقول الحاج عيد عبد العني تاجر ومربي مواش بشبين القناطر إن تربية المواشي أصبحت عبئا كبيرا بعد أن كانت مربحة، بسبب الغلاء الشديد في مستلزمات التسمين والإنتاج، مشيرا أن طن الذرة وصلت إلى 3600 جنيه والردة 3400 جنيه والفول الصويا 7500 جنيه والمركزات 8000 جنيه.

ومن جانبه، قال الدكتور ناصر أبو سنة مدير عام المجازر بالقليوبية إن الأسعار حاليا في السوق تتراوح بين 37 و38 جنيها للكيلو البقري الحي، و31 إلى 33 جنيها للكيلو الجاموسي و35 إلى 38 جنيها للكيلو الضاني، مشيرا أنه لم يتم بعد تحديد أسعار اللحوم المستوردة والعجول السوداني.

وأكد أن هناك 30 مجزرا تتولي المديرية الإشراف عليهم وتم تجهيزهم بأعلي الإمكانيات استعدادا لذبح الأضاحي للمواطنين الراغبين بعد توقيع الكشف الطبي.

وأضاف أبو سنة أن المديرية لم تتلق بعد أي إخطار من الزراعة بخصوص الشوادر التابعة لها التي توفر اللحوم الحية والمذبوحة لتوقيع الكشف الطبي عليها من قبل أطباء المديرية.

وأشار إلى أن رسوم الذبح داخل المجازر الحكومية للمواطنين بطريق آمنة وبعض تعرضها للكشف الطبي، رمزية للغاية فبالنسبة للأبقار والجاموس والجمال يكون سعر الرسوم من 30 إلى 35 جنيها للرأس الواحدة، أما الأغنام فسعر الرأس بها 11 جنيها.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة فيتو  ولا يعبر عن وجهة نظر بنهاوى وانما تم نقله بمحتواه كما هو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر.