أمن القليوبية ينجح فى إستعادة طفل بعد خطفه علي يد أحد أقاربه

أمن القليوبية ينجح فى إستعادة طفل بعد خطفه علي يد أحد أقاربه

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

أعلن مسئول مركز الإعلام الأمنى بوزارة الداخلية ، نجاح جهود أجهزة الأمن في استعادة طفل تمكن أحد أقاربه بالتآمر مع بعض العناصر الجنائية، من اختطافه طلبًا لفدية من والده.

وقال مسئول المركز في بيان أمس الجمعة ، إن قسم شرطة الخصوص بمديرية أمن القليوبية تلقى بلاغا من المواطن “بدوي ح” (51 عاما – مقاول ومقيم بدائرة القسم) ، بغياب نجله ريان “4 أعوام ” منذ أمس الأول عقب خروجه من الحضانة الكائنة بجوار المنزل ، وتلقيه اتصالا هاتفيا من مجهول أخبره باختطاف نجله، وطلب منه مبلغ مالي مليون جنيه كفدية مقابل إعادته.

وبدورها شكلت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن القليوبية ، فريق بحث لسرعة كشف غموض الواقعة وتحديد وضبط مرتكبيها، توصلت جهود إلى أن مرتكب الواقعة ” أسامة غ” (30 عاما – مقيم بدائرة مركز شرطة طوخ) وتربطه صلة قرابة بوالدة الطفل المختطف، وأنه ارتكب الجريمة بالاشتراك مع كلٍ من ” إبراهيم د” 23 عام عامل أحذية و”أحمد.ع” 21 عام، عاطل ، و” إسماعيل. س” 18 عام سائق مقيمين بدائرة مركز شرطة طوخ.

عقب تقنين الإجراءات بالتنسيق وإصدار إذن النيابة العامة، تم استهداف المتهمين بأماكن تواجدهم وإلقاء القبض عليهم، وبمواجهتهم اعترفوا بخطف الطفل حال لهوه أمام منزله واستئجار سيارة وتوجههم به من الخصوص إلى مدينة طوخ، وإخفاء الطفل لدى أحد أصدقائهم نظير مبلغ مالي سيتم دفعه له عقب الحصول على مبلغ الفدية من والد الطفل.
تم ضبط السيارة والدراجة النارية المستخدمتين في ارتكاب الواقعة، وتحرير الطفل المختطف دون أن يمسه أذى أو سوء. وتم اتخاذ كافة الإجراءت القانونية حيال الواقعة وإحالتها للنيابة لمباشرة التحقيقات.